أفضل الأدوات الرقمية لتصحيح التهجئة

أفضل الأدوات الرقمية لتصحيح التهجئة

إنها حقيقة: نقضي معظم وقتنا في الكتابة على أجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية أو غيرها من الأجهزة اللوحية، حيث أصبح استخدام القلم عند توقيع وثيقة فقط. وفي نفس الوقت، يتفق الجميع على أن أخطاء الضبط أو الأخطاء الكتابية أو الإملائية أو النحوية لا تخفى على أحد، حتى بعد إعادة قراءة متأنية.

ولكن من المؤسف أنّ هذه الأخطاء تخلف تأثيرات سلبية. فهي تنقص من جودة النص وتضر بسمعة الموقع أو الخدمة أو غيرها. لهذا فإن إعادة قراءة النص وتصحيحه تظل مهمة شاقة وحساسة، ولهذا بات من الضروري الحصول على بعض المساعدة. 

أضحى اليوم استخدام الأدوات الرقمية شائعا على نحو متزايد في كل المهام. رغم أن برمجيات تصحيح التهجئة عبر الإنترنت ليست موثوقة بنسبة 100%، إلا أنها تبسّط عمل التدقيق إلى حد كبير وتساعد على تقليل الأخطاء في المقالات. يوجد العديد من هذه البرمجيات على الانترنت. سنقدم لكم في هذه القائمة 5 الأشهر والأكثر استعمالا من طرف مستخدمي الإنترنت.

1. سكريبانس

وهو مصحح تهجئة مجاني على الإنترنت معروف ببساطة استخدامه. حيث يسمح بتصحيح النص بعد عملية نسخ ولصق بسيطة في الواجهة. يحدد الأخطاء الإملائية، والنحوية، والطباعة، والتركيبية. 

تفتح فقاعة صغيرة لتقترح عليك تصحيح الكلمة، ولكن أيضا لإعادة توجيهك إلى قاعدة التهجئة الموافقة.

تتمثل أعظم ميزات سكريبانس في قدرته على تصحيح النصوص الخاصة بك باللغتين الانجليزية والفرنسية.

فضلا عن ذلك، ومثل غالبية المصححين، قد لا يحدد التصحيح التلقائي بعض الأخطاء النحوية أو الضبطية. حيث أنه قد لا يحدد بعض الأخطاء النحوية على بعض الكلمات، أو حتى الأخطاء التركيبية.

2. بونباترون

وهو برنامج آخر لتصحيح التهجئة مجاني على الإنترنت يتسم بالفعالية والموثوقية وسهولة الاستخدام. يشرح كل خطأ عن طريق تقديم أمثلة ملموسة، مع توفر ملخص صغير للأخطاء مع التذكير بقواعد التهجئة أسفل المربع المخصص لإدراج النص الخاص بك. 

رغم فعاليته، إلا أنه قد يكون أقل فائدة. حيث يمكنك أن تضيف 200 حرف فقط في كل مرة، أي حوالي 250 كلمة، ما يعتبر قليلا نسبيا ويتطلب منك تكرار العملية عدة مرات. 

ثمة سبب وراء هذا التقييد، حيث أنّ شركة بونباترون متاحة كنسخة مدفوعة عن اشتراك لمدة عام واحد مقابل 12 يورو فقط. من خلال شرائها، يمكنك لصق كمية أكبر من النص.

3. أونتيدوت

على الرغم من أنه أحد أفضل برامج تصحيح التهجئة في السوق، إلا أنّ استخدامه يخضع لرسوم (حوالي مائة يورو).

وهو متوفر مدى الحياة منذ لحظة الشراء، مع رمز تحميل خاص ليتم استخدامه مرة واحدة على جهاز كمبيوتر واحد.

كما أنّ واجهته سهلة الاستخدام، حيث تكشف أخطاء الطباعة والأسلوب، وتقوم بوضع خط تحت الأخطاء الإملائية وتقدم اقتراحات للتصحيح.

ثمة بعض الخيارات أكثر تقدما، حيث أنّ أونتيدوت يكشف عن التحولات الغريبة للجملة والتكرارات واستخدامات اللغة العامية.

4. لانجواج تول (LanguageTool)

وهو مصحح تهجئة آخر يتمتع بميزة أنه يمكن تثبيته كإضافة لمتصفح فايرفوكس. من السهل جدا استخدامه، حيث أنّ الواجهة الخاصة به أساسية، وكل ما تحتاج إليه هو نسخ ولصق النص الخاص بك للوصول إلى التصحيح. 

يقدم لانجواج تول نسخة مجانية (حتى 20000 حرف)، وهو رقم معتبر، ونسخة ذات ميزة (حتى 40000 حرف) مقابل 59 يورو سنويا. 

كما يوجد خيار عملي جدا إذا كان لديك نصوص بلغات أخرى، فالبرنامج لا يصحح الفرنسية فحسب، بل أيضا الألمانية والإنجليزية والإيطالية واليابانية والروسية والبولندية وحتى الإسبانية.

5. ريفيرسو

رغم أنّ العديد من الأشخاص يعتبرونه أقل موثوقية من بدائله، إلا أنه أنه أحد أفضل أدوات الترجمة المعروفة على الإنترنت، حيث أنه مقترح في المواقع الأولى من طرف محرك البحث جوجل، ويملك واجهة واضحة جدا، حيث تتيح لك عملية نسخ النص الخاص بك ولصقه في النافذة الوصول إلى التصحيح.

يبلغ ريفيرسو عن الأخطاء الإملائية، وإلى حد ما عن الأخطاء النحوية، و تسمح لك إضافة Google Chrome باستخدامه مباشرة عندما تكتب رسالة إلكترونية أو منشورعلى فيسبوك، وهو أمر عملي للغاية.

يقوم ريفيرسو بتصحيح نصوصك بالفرنسية والإنجليزية، لكن النص يقتصر على 2000 كلمة فقط.

خلاصة

رغم أنّ استخدام أدوات تصحيح التهجئة عملية وفعالة ومناسبة، إلا أنه ليست كافية، فهذه البرمجيات مفيدة للغاية، لكنها ليست معصومة من الخطأ. تعتبر أدوات التصحيح على الإنترنت فعالة، ولكن لا ينبغي على المرء أن يعتمد عليها لوحدها لعدم دقتها الكلية. ومع ذلك، فهي مفيدة للغاية عندما لا تملك ميزانية للاستثمار في برنامج مدفوع وتحتاج إلى مراجعة أو تصحيح.

يكمن الحل الأمثل في الاستعانة بمصحح محترف تتمثل مهنته في تتبع أي أخطاء في تركيب الجملة أو علم المفردات أو النحو.


مشاركة المقال

Share on facebook
Share on whatsapp
Share on twitter
Share on linkedin
Share on email
العربية
Français English العربية
Open chat
1
Bonjour,

Est-ce que je peux vous aider ?
Powered by